Humans Of Morocco

This photography project aims to shed light on the ethnic diversity and cultural homogeneity of the people in Morocco..

Story 170

خرجنا من الخيرية حنا 4 الدراري .. كاين لي تكلفو بيه شي ناس و كاين لي مشا عند المحسنين .. و انا و الياس ولينا كانضورو من بلاصة لبلاصة .. لبارح كانت الشتا بزاف و بتنا في واحد الجردة و Read more…


Story 169

« فالسفر لول ديالي درت دورة على اروبا بالمطور زرت فيها 12 دولة كان الهدف من هاد السفر هو انساني خيري،قدرت فهاد السفر نجمع 30 مليون من المساعدات عبارة عن فلوس ماكلة و دفاتر و اقلام او وزعتها في المغرب على Read more…


Story 168

« من بعدما دوزت ثمان أشهر فامريكا الجنوبية تمكنت اخيراً نحقق الحلم تاعي لي هو انني نسافر بوحدي او نكتشف راسي خصوصا نقط القوة او الضعف ديالي.. السفر كوسيلة لتعرف على ثقافات الغير او اكتشاف الانسان لي مهما تكون الاختلافات الفكرية، Read more…


Story 167

« ملي كانت عندي 17 عام مكنتش كنبغي نقرا،هادشي خلاني تبليت بواحد اللعبة سميتا « امل الشعوب » وليت مدمن عليها بزاف حتى سقطت عامين و طردوني من المدرسة كان ديك الوقت كلشي كيعاتبني و يلومني. فهاد المرحلة كنت شبه تائه حتى غيجي Read more…


Story 166

2/2 « من بعد الوالدة مابقاتش كتعاوني .. وخرجت كنخدم فالزنقة فسن 16 سنة باش نجمع الفلوس ونشري الماتريال لراسي، هاذ القضية خلاتني نبقى ندخول للدار حتى 2 د الليل وانا مازال قاصر .. حيت كنت كنبقى مقصر فCyber د الحومة Read more…


Story 165

1/2 « اسمي Zohair Habssaya من مواليد مدينة تطوان 1993، تزاديت فأسرة بسيطة مكتآمنش بالمواهب والفن .. كتآمن بالخبز وخصك تقرا باش تخدم وتشد وظيفة. فصغري مابغيتش نمشي للمدرسة وكان كيعجبني فقط غير الرسم .. رسمت فالحيوط ديال الدار .. الوالدة Read more…


Story 164

« هادي كتسمى بالتطوانية « عشاوة » كنتجمعوا دراري لي عندو شي حاجة كيجيبا (ماطشة،بطاطا،الزيت،الملح..) او كنعملوا الماكلة بيناتنا » « In Tetouan we call this « Ashaoua »; we come together and make our own food using ingredients like tomatoes, potatos, oil, salt, etc that each Read more…


Story 163

سعيدة تغسل ملابسها صباحا .. من جبال الأطلس الكبير هذا الأسبوع .. Saida wash her clothes at morning .. this week end in the high atlas mountain.


Story 162

« بدا معايا المرض ملي كانت عندي عامين،كانوا دارنا كيحاولوا ما امكن يحميوني باش منتعرضش لاشعة الشمس، لكن انا مكنتش كنتسوق . دخلت للمدرسة لكن تا شيحد متقبل المرض ديالي او هادشي كان كيديرونجيني… دوزت الطفولة ديالي كاملة كنلعب و نخرج Read more…


Story 161

« فالسفر الاخير ديالي وقعوا لي بزاف ديال المشاكيل (كاميرا وڭو پرو خسرو، فلوس تقاداو، مرضت، عييت شويا واحد الوقيتة…) ولكن واخا ديكشي بقيت مثابر و مصنطح حتى لقيت الحلول باش نسالي هاد السّفر وماندخلش قبل الأوان. منين كنت فپّاناما قرّرت Read more…